منتديات نقاش الحق
مرحبا بكم فى منتدىات نقاش الحق
انتم معنا يمكنكم ان تطرحوا اى قضية تهمكم
للنقاش بكل حرية وابداع فى حدود احترام الغير

استمتعوا معنا و دعوا الاخرين يعرفون كيف
انتم تفكرون ليبدأوا معكم النقاش ..



 
البوابةالرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  59 عاما من الضلال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
هيفاء الهاشمي
مناقش جديد
مناقش جديد


عدد المساهمات : 32
نقاط النشاط : 46639
نقاط التقييم : 800

مُساهمةموضوع: 59 عاما من الضلال   الإثنين 19 نوفمبر - 22:35

قصة دكتور رائف تستاهل ان تكون اول شهاده ننقلها للقسم لانها قصه حقيقيه تلمس القلوب والعقول التي تعي .. اتمنى ان ندعو له بالرحمه والمغفره كل حين .. الله يرحمك يا والدنا العزيز

هذه شهادته كتبها بيده


بسم الله الرحمن الرحيم
اخوتي في الله وابنائي الكرام اعزكم الله جميعا احببت ان اسرد لكم قصة اسلامي لعلها تكون فيها عبرة لاولي الالباب
فأنا نشأت وتربيت وتعلمت في داخل الكنيسة نعم كانت مدرستي في الكنيسة واجازتي اقضيها في الكنيسة حتى اصدقائي عرفتهم عن طريق الكنيسة ام اكن ارى امامي الا هذا الكيان الذي صوره لي آبائي بانه اعظم شيء في الوجود تخرجت من كلية الطب 1972 والتحقت بالخدمة العسكرية قبل حرب اكتوبر 73 كان يطلب منا دائما في كل اجازة التوجه للكنيسة قبل المنزل وكان رجال الدين يقوموا بسؤالنا عن كل كبيرة وصغيرة داخل كتائبنا ووحداتنا طبعا من المعروف انهم طابور خامس ويقوموا بنقل المعلومات للخارج عن طريقنا والتي كانت تظهر لنا انهم يطمأنوا على الجيش وحالنا هناك بعد ان انهيت خدمتي تم تعييني طبيبا في مدينتي وكنت ورغم عملي ووضعه الاجتماعي اذهب واخدم في الكنيسة فقد كنت اتصور ان هذا العمل يقربني الى الرب كما فكان وقتي مقسم بين عملي والكنيسة والتي كنت اعمل بها ايضا فليست الكنيسة دار عبادة فقط ولكنها دار مناسبات ومستشفى وملهى ومخزن سلاح عند الحاجة حتى بعد زواجي اصبحت عائلتي رقم اثنين وقبلها الكنيسة وبعدها عملي
كنت لا اعرف اي شيء عن الدين الاسلامي سوى بضع معلومات ولم احاول ان اعرف اي شيء لاني كنت على يقين تام بأني على حق وان الاسلام لا اساس له من الصحة رزقت بأبنتين تزوجت الكبرى منهم وبعدها توفت زوجتي وتقازفتني الايام حتى بلغ بي العمر ما انا فيه الان 59 عاما ولا اعرف اني على الباطل 59 عاما وانا لا اعرف ان عشت مخدوع في دين كنت اعلم جيدا ان من كتبه هم بشر 59عاما وانا لا افتش عن الحقيقة حتى مرت علي ايام كانت كل يوم تحدثني فيه ابنتي بحزن شديد ان هناك شخص اسلم في مدينة ما او محافظة ما كانت تقول لي انها تسمع اخبار عن اسلام قساوسة ورجال دين حتى اثارت حفيظتي واستفزت مشاعري ثم اتت الي في يوم ما وقالت لي يا ابي ان هناك موقعا يقوم بأسلمة عدد كبير من المسيحيين قلت لها وما ذا افعل لهم قالت لي انني يمكنني ان ادخل في مناظرة مع اي احد من القائمين على الموقع واناظره وبفضل من الرب وعلمي عن الكتاب المقدس وان يسوع سيقف معي لاني اريد نصرته فاني قادر على هزيمة من يناظرني هناك وفضح امرهم امام الجميع سجلت في المنتدى وبدأت اطالع كل موضوعاته واقسامه حتى وجدت يوما موضوع مناظرة للتحدي ودخلت فيها بفضل من الله ورضوانه مع اخي الحبيب السيف البتار وكنت على يقين بأني قادر على ان انظره وان اهزمه وكنت اعرف كل اجابة عن اسئلته ولكني عندما كنت اريد الاجابة كانت يدي تخونني ولا استطيع حتى من اول سؤال قمت بسؤال احد الاشخاص عن اجابته رغم اني كنت اعرفها ولكني لم استطيع كتابتها فنصحني ان اسأل في احدى منتدياتهم فسألت مدير المنتدى الذي كان اجهل من الجهل واعطاني اجابة قام اخي في الله السيف البتار بنسفها من جذورها كما قام بنسف كل اجاباتي وجعلني ارى ديني كما لم اراه من قبل كم هو دين خاوي متناقض كانت كل اجابات ااخي السيف البتار كانت حقيقية مائة في المائة ومن كتابي الذي كنت اظنه مقدس فتركت موضوع مناظرته وبدأت افكر بطريقة اخرى لم افكر بها من قبل ان انظر للامور من اعلى بعيدا عن الاسلام والمسيحية ان اقارن انا بنفسي وسألت اخي السيف البتار عن انه هل يؤمن بالمسيح وكنت انوي استغلال اجابته لانقض عليه واحاول ان اثبت صدق عقيدتي ولكنه صعقني بأية من القرآن الكريم تقول
لِّلَّهِ ما فِي السَّمَاواتِ وَمَا فِي الأَرْضِ وَإِن تُبْدُواْ مَا فِي أَنفُسِكُمْ أَوْ تُخْفُوهُ يُحَاسِبْكُم بِهِ اللّهُ فَيَغْفِرُ لِمَن يَشَاء وَيُعَذِّبُ مَن يَشَاء وَاللّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ ﴿2/284﴾ آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مِن رَّبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِاللّهِ وَمَلآئِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لاَ نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّن رُّسُلِهِ وَقَالُواْ سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ ﴿2/285﴾ لاَ يُكَلِّفُ اللّهُ نَفْسًا إِلاَّ وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَآ أَنتَ مَوْلاَنَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ ﴿2/28
لم تدهشني الاية لانها فقط تدعوا المسلمين لمحبة كل انبياء الله ولكن انظروا يا ابنائي ان المؤمنين يعاهدوا الله على السمع والطاعة ويقوموا بالدعاء الى الله ان بالمغفرة والا يحملهم الله بم لا يطيقونه وقبل كل هذا وعد بالمغفرة من الله لايوجد عندي في المسيحية ما يشبه هذا الكلام فلقد صلب المسيح ليكفر عن خطيئة لم ارتكبها انا وماذا عن اخطائي يغفرها لي القساوسة ومن يضن لي ولماذا لا اخاطب انا الرب مباشرة مثلما يفعل المسلمون لماذا دائما يحتاج المسيحي الى واسطة لمخاطبة الرب طبعت تلك الاية ودخلت بها غرفتي وكنت اقلبها بين يدي واقرأها مرات ومرات حتى حفظتها عن ظهر قلب وبدأت اسال اخي السيف البتار عن موضوعات تخص الاسلام ونصحني بقراة موضوع لماذا الاسلام ودخلت لاصعق بآية اخرى هزت كياني وهي
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَارًا وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ عَلَيْهَا مَلائِكَةٌ غِلاظٌ شِدَادٌ لا يَعْصُونَ اللَّهَ مَا أَمَرَهُمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ (6) يَا أَيُّهَا الَّذِينَ كَفَرُوا لا تَعْتَذِرُوا الْيَوْمَ إِنَّمَا تُجْزَوْنَ مَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ (7) يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا تُوبُوا إِلَى اللَّهِ تَوْبَةً نَّصُوحًا عَسَى رَبُّكُمْ أَن يُكَفِّرَ عَنكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَيُدْخِلَكُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ يَوْمَ لا يُخْزِي اللَّهُ النَّبِيَّ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ نُورُهُمْ يَسْعَى بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا أَتْمِمْ لَنَا نُورَنَا وَاغْفِرْ لَنَا إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ
منذ قرآئتي هذه الاية وكنت اعيش في رعب وخوف لاني ادركت منها اني باطل وكل ما انا عليه باطل وحياتي كلها لاقيمة لها ولكل ما عشته وما فعلته فما صلاتي في الكنيسة ذات قيمة ولا خدمتي بها ذات قيمة ولا اي شيء اسودت الدنيا في وجهي حتى اني فكرت في ان اقتل نفسي ولكني وجدت اني اعالج المصيبة بمصيبة اكبر ولم يرحمني مما انا فيه الا نهاية قول الله توبوا الى الله فيمكنني ان اتوب ليغفر الله لي وكان لي تفكير اخر كيف سأواجه بناتي لو اسلمت كيف سأترك ابنتي التي تعيش معي لمصير لا اعلمه تركت ذلك الامر لحينه ورجعت لمحاوري الذي شعرت معه ان الله ارسله لي ليدلني الى النور وقبل ان اغلق حواري معه في ذلك اليوم وجدت فتاة تكتب لي تلك الاية في صفحة المناظر وهي
اللَّهَ لَعَنَ الْكَافِرِينَ وَأَعَدَّ لَهُمْ سَعِيرًا (64) خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا لَا يَجِدُونَ وَلِيًّا وَلَا نَصِيرًا (65) يَوْمَ تُقَلَّبُ وُجُوهُهُمْ فِي النَّارِ يَقُولُونَ يَا لَيْتَنَا أَطَعْنَا اللَّهَ وَأَطَعْنَا الرَّسُولَا (66) وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءَنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا (67) رَبَّنَا آَتِهِمْ ضِعْفَيْنِ مِنَ الْعَذَابِ وَالْعَنْهُمْ لَعْنًا كَبِيرًا (68) يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ آَذَوْا مُوسَى فَبَرَّأَهُ اللَّهُ مِمَّا قَالُوا وَكَانَ عِنْدَ اللَّهِ وَجِيهًا (69) يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا (70) يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا (71) إِنَّا عَرَضْنَا الْأَمَانَةَ عَلَى السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالْجِبَالِ فَأَبَيْنَ أَنْ يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا وَحَمَلَهَا الْإِنْسَانُ إِنَّهُ كَانَ ظَلُومًا جَهُولًا (72) لِيُعَذِّبَ اللَّهُ الْمُنَافِقِينَ وَالْمُنَافِقَاتِ وَالْمُشْرِكِينَ وَالْمُشْرِكَاتِ وَيَتُوبَ اللَّهُ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا (73)
وارفقت تلك الاية بكلمة فوق بقا
علمت منذ تلك اللحظة انه لا مكان لي في هذا الدين وذهبت للمنتدى مرة اخرىوكتبت لاخي السيف البتار اعلن هزيمتي واني علمت بأنني الباطل ولكنه وقد توقعت ان يمتلىء المنتدى بالافراح لهزيمة النصراني ولكني ما وجدت الا الدعاء لي والاشادة بي وكل الاحترام
وهزتني كلمة من اخي السيف البتار اني لا اضمن ان احيا لغد فلا يجب ان ااؤجل اسلامي واعلنتها بأني اشهد ان لا اله الا الله وان محمد رسول الله وان عيسى عبد الله ورسوله
ملحوظة :-
* ان يا ابنائي للاسلام نور في الوجه لاحظته في ابنتي قبل ان اعرف انها اسلمت
* اخبرتني ابنتي بأن اقول لابني عمر الفاروق بأني ذهبت معها امس الى المكتبة الاسلامية التي اشترت منها المصحف لاخبر صاحب المكتبة بأني ابيها واني قد اسلمت انا ايضا ولقد سجد الرجل الى الله وهو يبكي وهو يكبر لله وانهار على راسي بالتقبيل
*انا الان اذهب لاحد المساجد في احدى المدن لاتلقى مبادىء الاسلام
* اريد ان اكتب عشرات الصفحات لاشكر بها اخي السيف البتار على كل ما فعله معي ومع ابنتي ولكن لاتكفيني كلمات الشكر لاعبر بها عما في داخلي كل الشكر والتقدير لك يا اخي الكريم بارك الله فيك وجزاك خير الجزاء
احبكم جميعا في الله
د / رائف

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
59 عاما من الضلال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات نقاش الحق :: منتدي العبادات ( وَقَضَى رَبُّكَ أَلا تَعْبُدُوا إِلا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ) :: تأمــــــلات و شـــهــــادات-
انتقل الى: